رائحة المطر والأرض الندّية

رائحة المطر والأرض الندّية
Spread the love

إعداد: مريم يزبك |
للكثير منا قصة حب وذكرى طيبة لا تنسى ولا تكتمل هذة القصة إلا بتذكر رائحة من أحبابنا وعشقنا وتبقى راسخة في أنفسنا ما حيينا. وكذلك بعض علاقات الحب منها الكثير ارتبط بمعانقة تراب الأرض لحبات المطر المنهمرة والذي ينشر رائحة حب الأرض للمطر ويشتمها بنفحات زكية تشرح صدور من يشتمها بالأمل والتفاؤل، وتنخر عُباب ذاكرتنا في كل شتاء وتعود بنا إلى أيام جميلة وقديمة عشناها.
فما هو السر الكامن في حب وعشق وإدمان رائحة المطر؟؟
الجيوسمين هو المسؤول ونحن البشر حساسون بشكل كبير لهذا المركب الجزيئي فهو بدوره ينشأ من البكتيريا الموجودة في التربة، أي عندما نقول نشم رائحة المطر أو رائحة التراب نحن بالفعل نشم الجيوسمين.
عندما يهطل المطر ينتشر هذا المركب في الهواء بكميات كبيرة ذات رائحة منعشة ومحببة ما تسمى بـ(الأرض النّدية).
وتوصل الباحثان إيزابيل بير وآر جي توماس، اللذان أطلقا اسم “رائحة المطر” على الظاهرة، إلى أن البعض جمعها وباعها كعطر باسم “ماتي كا أتار” في ولاية أوتار براديش الهندية، وذلك في ممارسة ترجع على الأقل إلى ستينيات القرن الماضي .
تشير الأبحاث، بحسب نيلسن، إلى أن مركب جيوسمين قد يكون على صلة بما يُعرف باسم “التيربينات”، وهي مصدر الرائحة في كثير من النباتات.
ويقول فيليب ستيفنسن، المشرف على الدراسة في حدائق “كيو” للنباتات الملكية في بريطانيا، إن الأمطار يمكن أن تطلق هذه الروائح.
في فترات الجفاف تقوم النباتات بنضح زيوت عطرية حيث تقوم التربة الجافة بامتصاص هذه الزيوت وعندما ينزل المطر تنتشر هذه الزيوت العطرية مع المخلفات البكتيرية التي تسمى جيوسمين التي تنتج بكتيريا تسمى الاكتينوبكتيريا.
فهل يمكننا الحصول على عطر رائحة المطر التي تبعث فينا روح الطمأنينة والسلام. نعم نستطيع وقد عملت شركات على إطلاق مجموعة من العطور المختلفة استوحتها من رائحة الأرض والتربة الرطبة التي لها طابع مختلف ومميز. وأصبح مركب جيوسمين من المركبات الأكثر شيوعاً في مكوّنات العطور.

 6 total views,  2 views today

عرب نيوز